الجامعات الأردنية تنتفض اليوم نصرةً للأقصى

أعلنت عدة قوى وتكتلات طلابية عزمها اقامة عدد من الفعاليات والوقفات التضامنية، اليوم الثلاثاء في جامعات اردنية مختلفة، تحت عنوان: ‘ثلاثاء الغضب’ في الجامعات الاردنية، وذلك احتجاجاً على الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على المسجد الأقصى ودعماً لانتفاضة الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

ويأتي هذا التحرك بعد سلسلة من الاعتداءات التي نفذتها قوات الاحتلال على المسجد الأقصى منذ مطلع الشهر الماضي، بالاضافة لاجراءات التقسيم الزماني التي بدأ الاحتلال بتنفيذها في الآونة الأخيرة، مما أسفر عن اندلاع مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

في الجامعة الأردنية أعلن اتحاد الطلبة وبالتعاون مع قوى طلابية مختلفة، عن اقامته لسلسلة بشرية دعماً لصمود الشعب الفلسطيني ونصرةً للمسجد الأقصى المبارك.

أما في شمال المملكة وتحديدا في جامعة اليرموك، من المقرر انطلاق مسيرة طلابية تجوب الحرم الجامعي، تنديدا بجرائم الاحتلال المتكررة ضد الشعب الفلسطيني الأعزل.

القوى الطلابية في كلية الهندسة التكنولوجية ‘البوليتكنك’ اعلنت أيضاً عن وقفة تضامنية تقيمها اليوم ضمن فعاليات ‘ثلاثاء الغضب’ في الجامعات الأردنية.

كذلك في جامعة مؤتة بمدينة الكرك جنوبي المملكة، تم الاعلان عن وقفة طلابية دعماً لانتفاضة القدس، وذلك بالتزامن مع الفعاليات الطلابية في الجامعات الأردنية الأخرى.

هذا ومن المتوقع أن تقام فعاليات مماثلة في جامعات رسمية وخاصة أخرى، ضمن اطار التنسيق الطلابي الموحد لدعم انتفاضة الشعب الفلسطيني في مواجهة غطرسة الاحتلال في الضفة والقدس المحتلة.

ويذكر أن عدد الشهداء قد بلغ منذ بداية تشرين أول/ أكتوبر 21 شهيدا منهم 12 في الضفة الغربية، وأكثر من 1100 مصاب بالرصاص الحي والمطاطي، حتى مساء السبت، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.رؤيا