تعرف على The Edge المبنى الأكثر ذكاء في العالم

يعتبر مبنى The Edge في أمستردام الأكثر ذكاء في العالم، ومن بين الأسباب وراء “ذكاء المبنى” أنه يتعرف عليك من لوحة سيارتك ويغير من درجة التبريد بقراءة درجة حرارة الجسم.

وما يميز The EDGE أيضا أنه الاكثر اتصالا واستدامة في العالم. فالعمل في البناية يبدأ من تطبيق على هاتفك الذكي الذي طورته شركة Deloitte التي تستأجر معظم المساحات في The Edge.

وعندما تدخل موقف السيارات تتعرف على من يدخل البناية تلقائياً من خلال رقم لوحة السيارة، والتي بالتأكيد يمكن شحنها في الموقف.

وما إن يتم الدخول إلى المبنى حتى تبدأ الإثارة، وإذا كان من يدخل المبنى أحد الموظفين فإنه ليس بحاجة إلى مكتبه الخاص، فبحسب جدول أعماله ومزاجه يمكنك الاختيار بين غرف اجتماعات أو أكشاك مكتبية أو غرف التركيز أو حتى الحديقة أو الكافيتريا.

 

مبدأ التنقل هذا في The Edge يسمى hot Desking إذ توظف Deloitte مثلاً 2500 موظف في تلك البناية بنصف المساحة المطلوبة لهذا العدد من الموظفين عادةً.

كما تتغير الإضاءة ودرجة الحرارة حيثما يجلس الموظف بعد أن يتم تخزين تفضيلاته على التطبيق. كما يمكنه ربط هاتفه الذكي أو حاسوبه المحمول بأي من شاشات العرض الكبيرة بمجرد ملامسة الجهاز للشاشة.

ولكن كيف يحدث كل هذا؟

تستمد ألواح الـLED الضوئية في السقوف المصممة خصيصاً للبناية، الطاقة، من كابلات الايثرنت منخفضة الجهد. مما يعني أن كل مصباح في البناية يعمل كمركز للمعلومات. إضافة إلى وجود 28 ألف مستشعر يقيس الحركة والضوء والحرارة، فعندما يغدر الموظفون تطفأ الأضواء ويخفض التبريد تلقائياً.

وبالتأكيد فإن سطح البناية وأحد جوانبها مغطى بألواح شمسية كافية لتوفير الكهرباء لجميع متطلبات البناية. كما يتم تخزين المياه الساخنة في الصيف والمياه الباردة في الشتاء في آبار معزولة بعمق 400 قدم يتم استرجاعها واستخدامها للتدفئة او للتبريد.
حتى مياه الأمطار يتم تخزينها واستخدامها في المرافق الصحية وسقاية حدائق المبنى.

وفي نهاية اليوم قبل أن يغادر الموظف عمله توفر له شاشات العرض وصفات عشاء يمكنه تحميلها على هاتفك الذكي بمجرد مسحة.

كل هذا يجعل مبنى The Edge التطبيق الأمثل على ما يسمى بـ”إنترنت الأشياء” .

العربية

فيديو: شابة تنهار بالبكاء بسبب اختفاء قطعة بيتزا

من المألوف مشاهدة طفلة تنهار بالبكاء بسبب اختفاء قطعة بيتزا كانت تخبئها في ثلاجة المطبخ لكنه ليس من المألوف مشاهدة ردة الفعل نفسها من فتاة في الثامنة عشر من عمرها.

تظهر الشابة أوليفيا شاو (18 عاماً) لحظة دخولها في نوبة بكاء بعدما اكتشفت أن قطعة البيتزا التي خبأتها قبل خروجها من منزلها أكلتها والدتها من دون استئذانها، وتبكي بحسرة على المال الذي دفعته ثمن البيتزا وقالت باكية: “دفعت ثمنها 93 دولاراً”.

أفادت صحيفة دايلي ميل البريطانية أن هذا فيديو التقطه شقيها بمنزلهما الذي يقع في ليسسترشاير بوسط بريطانيا. ثم كتبت الشابة معلقة عبر حسابها على تويتر: “كان هذا أسوأ نهار في حياتي”.

نمر أبيض يلتهم شاباً هنديا أمام أعين وعدسات الجمهور !

نيودلهي – وقع الشاب مقصود (22 عاما) فريسة لنمر أبيض في حديقة حيوان نيودلهي في الهند.

وحسب أقوال الشهود، سقط مقصود في قفص النمر وهو يحاول أخذ صورة قريبة للنمر، بعد أن اجتاز سياج الأمن ليصل إلى حافة السور الفاصل بينه وبين النمر.

وحاول الحشد ابعاد النمر عن الشاب بالصراخ وتشتيت انتباهه، الى أن النمر في النهاية خطف الشاب بأسنانه وذهب به بعيدا يلتهمه امام عدسة الكاميرا.

 

فيديو: ماذا يحدث عندما تحاول قطع البطيخ بالسيف؟

حصد فيديو تداوله نشطاء على يوتيوب أكثر من 3 آلاف مشاهدة لرجل يدعى علي يحاول قطع البطيخ باستخدام السيف.

وبعد تحديد الهدف حاد السيف عن حبة البطيخ ليتسبب في كسر بلور الطاولة التي كانت فوقها.

والمضحك في الأمر أن حبة البطيخ لم يحدث لها شيء ولم تنكسر ولم يلامسها السيف حتى.