مشاجرة في الرصيفة تسفر عن إصابة شاب بطلق ناري

تعرض شاب لإصابةفي بطنه بعد تعرضه لعدة عيارات نارية في بطنه، إثر مشاجرة وقعت بين شبان كانوا موجودين داخل إحدى المناسبات في منطقة الرصيفة .

وأكد شهود عيان أنه تم نقل المصاب الى مستشفى الأمير فيصل على الفور ، ولا توجد إصابات اخرى لغاية كتابة هذا التقرير.

دائرة الافتاء تحرم تصوير المصابين والمتوفين أثناء وقوع الحوادث

جددت دائرة الافتاء العام في فتوى بحثية سابقة لها اليوم الاحد عدم جواز تصوير المصابين والمتوفين أثناء حوادث السير لان في ذلك انتهاكا لخصوصية المصابين وكرامتهم.

وجاءت فتوى الدائرة ردا على سؤال ورد اليها من احد المواطنين مفاده: ما حكم تصوير المصابين والمتوفين أثناء حوادث المرور؟.

وتاليا نص فتوى الدائرة جوابا على السؤال:- مما لا شك فيه أن حوادث السير مؤلمة, وأشد ما تكون على المصابين وعلى أهاليهم, فالموت مصيبة المصائب، قال الله تعالى: (فَأَصَابَتْكُمْ مُصِيبَةُ الْمَوْتِ) المائدة/106.

والمؤمنون في تراحمهم وتعاطفهم كالجسد الواحد قال صلى الله عليه وسلم: (مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ، وَتَرَاحُمِهِمْ، وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى) رواه مسلم.

وهذا يتطلب من المسلم أن يسعى قدر جهده ووسعه لإنقاذ المصابين ومساعدتهم إن استطاع، لا أن ينتهك خصوصية المصابين وكرامتهم – سواء منهم الأموات أو الجرحى – فيقوم بتصويرهم، وقد ينشر هذه الصور في وسائل الإعلام، وهذا كله لا يجوز؛ لما فيه من انتهاك حرمة الآخرين والاعتداء على كرامتهم، وكرامة الإنسان مصونة في شريعتنا الإسلامية بقول الله تعالى: (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ) الإسراء/70، ولما فيه من التجسس على الغير، والله تعالى يقول: (وَلَا تَجَسَّسُوا) الحجرات/12، بل إن تصوير الإنسان في الأحوال الطبيعية بغير إذنه لا يجوز شرعاً.

ومن حضر الحادث عليه أن يعمل على ستر جسد الميت بثوب خفيف، ولا يتركه مكشوفاً، وقد ورد عن أم المؤمنين رضي الله عنها أنها قالت: (إنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ تُوُفِّيَ سُجِّيَ بِبُرْدٍ حِبَرَةٍ) رواه البخاري ومسلم. ولا يقول إلا خيراً, فلا صراخ ولا عويل ولا عتاب، ويترك الحكم في موضوع الحادث لرجال الأمن، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَاليَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ) رواه البخاري. والله تعالى أعلم.

“جريمة ماركا” تؤشر على خلل بخدمات حماية المعنفات

قالت مصادر في إدارة حماية الاسرة إن “الفتاة التي لقيت حتفها على يد والدها في مقر متصرفية ماركا، لديها ملف في الإدارة، كما انها دخلت دار الوفاق الأسري الخميس الماضي، باعتبارها بحاجة للحماية”.
وبحسب المصادر، فإن “الفتاة أصرت على الخروج من الدار الاحد الماضي، ورفضت خدمات الحماية المقدمة لها”، مبينة ان “خدمات الحماية اختيارية، ولا يمكن اجبار أحد على البقاء في الدار”.
ولفتت المصادر إلى أنه “بعد قرار الضحية مغادرة الدار وإقرارها الخطي بذلك، نقلت الى متصرفية ماركا لتسليمها لذويها، لكن والدها أقدم على اطلاق النار عليها وأرداها قتيلة”.
واعتبر المصدر أن “خللا كذلك جرى، حين سمح بدخول الاب للمتصرفية من دون تفتيش، فالاصل أن حالة من هذا النوع تتصف بالخطورة العالية، كان يتوجب أن يفتش الداخلون للمتصرفية حينها، وتحديدا ذوي المغدورة”.
من ناحيتها، قالت المديرة التنفيذية لمجموعة ميزان لحقوق الإنسان المحامية ايفا أبو حلاوة إن “حادثة مقتل فتاة منتفعة من خدمات الحماية، تستوجب تشكيل لجنة تقييم وتحقيق مستقلة، تتضمن في عضويتها ممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني”.
واعتبرت أبو حلاوة أن “الموافقة الخطية ليست مبررا كافيا لإخلاء مسؤولية الجهات الرسمية بحماية الضحية”، معتبرة أنه في هذا السياق، يجب البحث عن الاسباب التي دفعت بالضحية لطلب الخروج من الدار، ورفض خدمات الحماية، وإن كان منحت خيارات أخرى ام لا.
وأشارت أبو حلاوة إلى تقرير لجنة التقييم والتحقيق لواقع دور الرعاية الذي صدر في العام 2012، واعتبر حينها ان “بعض الحلول التي توفرها دار الوفاق الأسري للضحايا غير واقعية وغير مدروسة، كما انه يتم تهديد النساء المعنفات بتحويلهن لمراكز الإصلاح والتأهيل في حال عدم قبولهن بالحلول المقترحة”.
وأشارت إلى أن التقرير بين ان “هناك ضعفا في متابعة الحالات والرعاية اللاحقة” مشيرا التقرير حينها إلى حادثة مقتل سيدة على يد والدها بعد مكوثها نحو أسبوعين في دار الوفاق، ومن ثم خرجت بإقرار خطي منها.
وتكررت في الآونة الاخيرة جرائم قتل يذهب ضحيتها أشخاص، تحديدا من النساء والأطفال ممن لديهم ملفات في الحماية.
ولعل أكثر تلك الجرائم بشاعة، جريمة قتل ثلاثة أطفال على يد والدتهم في طبربور، بينما حاولت الام قتل الابنتين الكبيرتين والانتحار.
وكشفت تحقيقات جريمة طبرور أن “الابنة الكبرى كانت قد تقدمت سابقا بشكوى تحرش جنسي على والدها، وان الاب أوقف، لكن لم تقدم أي خدمات تأهيل نفسي واجتماعي للاسرة، خصوصا الام التي تعرضت لأزمة نفسية كبيرة، دفعتها لاتخاذ قرار قتل اطفالها الخمسة، ومن ثم الانتحار”.
وفي هذا السياق، تقول أبو حلاوة “للأسف ليس لدينا أي منظومة لتقديم المساندة لضحايا العنف، تحديدا عندما يكون من داخل الأسرة نفسها، وضمن حالات عنف جنسي”.
وأضافت “تلك الأسر تحتاج للمساندة لتخطي مشاكلها، وهي تحتاج إلى مجموعة من خدمات المساندة النفسية والاجتماعية والصحية والقانونية، فضلا عن المادية أحيانا”.
وقالت إن “المطلوب إيجاد مركز خدمات متكامل لضحايا العنف الأسري والجنسي، يقوم عليه مختصون وأشخاص مؤهلون لديهم خبرة في مجال حقوق الإنسان والمرأة، ويعمل ضمن آلية منظمة، تضمن السرية للضحية، وتقديم الخدمات المتكاملة من علاج نفسي وطبي وإرشاد اجتماعي ومساعدة قانونية”.
ورأى نشطاء في حقوق الإنسان أن “وقوع جرائم بشعة في قضايا متابعة من مؤسسات معنية بحماية المعنفين، مؤشر على غياب وضعف الرعاية الصحية النفسية، للضحايا ومرتكبي العنف انفسهم”.
ولفتوا الى أن هذه الحالات تؤكد “الحاجة الماسة لإنشاء مركز متكامل، لتقديم خدمات لضحايا العنف، يشمل على تقديم الرعاية النفسية والاجتماعية، والقانونية”.
وبينوا أن “الأصل هو أن تشمل الخدمات الضحية وأفراد الأسرة، لتمكينهم من مساعدة أبنائهم على مواجهة المشكلة، وتوفير خدمات التأهيل لفرد الأسرة الذي قام بالعنف، لضمان تخلصه من السلوك الجرمي”.

بالفيديو: معركة بالرصاص الحي مع ثورهائج في الأردن!!

معركة حامية الوطيس شارك فيها عدد من أفراد الأمن الأردني للسيطرة على ثور هائج.

واستخدمت الشرطة الرصاص الحي للسيطرة على الثور الهائج وفق مقطع فيديو انتشر على موقع “يوتيوب”.

ووقعت “المعركة” بين الثور الهائج وقوات الأمن في منطقة ريفية في محافظة إربد (شمالا)

مشاجرة شفابدران التي قتل فيها شاب كانت بسبب كرة قدم

كشف النائب موسى أبو سويلم سبب المشاجرة الجماعية المسلحة التي اندلعت فجر اليوم الاثنين بين أبناء عائلتين تنتميان للعشيرة ذاتها في منطقة شفابدران شمالي العاصمة عمان وراح ضحيتها شاب ثلاثيني وأصيب خلالها 4 آخرون.

وقال النائب أبو سويلم إن سبب المشاجرة يعود إلى خلاف بين شابين كانا يلعبان مباراة كرة قدم في أحد ملاعب المنطقة.

وأضاف أبو سويلم وهو نائب عن الدائرة الخامسة التي تضم منطقة شفا بدران، ‘أن فتيل المشاجرة اشتعل بعد مناكفة جرت بين الشابين قبل أن تمتد إلى خارج أسوار الملعب، حيث قام أقارب الطرفين بجلب أسلحة أطلقوا من خلالها النار بشكل عشوائي صوب بعضهم بعضا’.

وأشار إلى أن بعض الغاضبين أقدموا على حرق سيارتين بالمنطقة كردة فعل على ما حدث، فيما قامت الأجهزة الأمنية بإجلاء عدد من عائلات المشتركين بالقتل كإجراء احترازي يضمن عدم تطور وامتداد المشاجرة التي استمرت ساعات عدة، خصوصا أن منازل الطرفين متلاصقة على حد تعبيره.

وأُصيب القتيل البالغ من العمر 30 عاماً بعيار ناري في منطقة الرأس نقل على إثره إلى مستشفى الإسراء الخاص لكنه ما لبث أن فارق الحياة، وشهد المستشفى أعمال شغب محدودة.

ووفق النائب أبو سويلم، أرسلت الأجهزة الأمنية تعزيزات إلى المنطقة لمحاولة السيطرة على المشاجرة، مؤكدا أن جهودا عشائرية بذلت وتبذل لتطويق تداعياتها ومنع تجددها.

3 اصابات في مشاجرة “مسلحة” في شفابدران

افاد مصدر أمني ان 3 اشخاص اصيبوا بجروح اثر مشاجرة اندلعت فجر الاثنين في منطقة شفا بدران شمال العاصمة عمان.

 

واضاف المصدر ان الاجهزة الامنية وصلت الى المكان وقامت بفض المتشاجرين، فيما سمع دوي اطلاق نار في محيط المنطقة.

 

شهود عيان اكدوا لرؤيا ان المشاجرة وقعت بين عائلتين اثر خلافات سابقة، حيث تم استخدام الاسلحة النارية العصي، فيما باشرت الاجهزة الأمنية تحقيقاتها للوقوف على ملابسات المشاجرة.

إصابة مواطن بعيار ناري في مشاجرة داخل عمان

اصيب شخص بعيار ناري اثر اندلاع مشاجرة في منطقة النزهة بالعاصمة عمان، ليل السبت – الأحد، وفق ما أفاد مصدر أمني.

وأضاف المصدر إن الشخص أصيب بعيار ناري بمنطقة القدم، وأسعف على أثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وأشار إلى ان الأجخزة الأمنية باشر ت التحقيق بالحادثة للكشف عن هوية مطلقي النار.

ماركا: اطلاق نار بمشاجرة واسعة.. والدرك يتدخل

تواجد قوات الدرك والشرطة مساء الثلاثاء بشكل كثيف اثر اندلاع مشاجرة واسعة بين مجموعتين في منطقة ماركا بمحافظة العاصمة، وفق شهود عيان.

 

وبيّن الشهود أن المشاركين استخدموا أسلحة نارية وبيضاء خلال المشاجرة، إلا أنه لم يرد وقوع أي اصابات حتى الآن.

 

وأشار الشهود إلى أن المشاجرة هي امتداد لمشاجرة قد وقعت مساء أمس أصيب على اثرها أحد أفراد الدرك.

إطلاق نار على عراقية في تلاع العلي من قبل مجهولون

تعرضت سيدة عراقية لاطلاق نار من قبل مجهولين، مساء السبت، في تلاع العلي بالعاصمة عمان، وفق ما أفاد مصدر أمني.

وأضاف المصدر أن السيدة اصيبت بعيار ناري بقدمها، في حين تم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية باشرت التحقيق بالحادثة للكشف عن هوية مطلقي النار.

-jo24

عاجل: 4 اصابات بالنار بمشاجرة مسلحة في معان

قال مصدر أمني ان مشاجرة مسلحة واسعة اندلعت صباح السبت بمنطقة المنشية التابعة لمحافظة معان ، أصيب خلالها 4 مواطنين بعيارات نارية.

 

وأضاف المصدر أن المشاجرة لا زالت مستمرة، حيث تتوجه تعزيزات أمنية من كوادر المديرية وقوات الدرك إلى الموقع لغاية السيطرة على المشاجرة.

-jo24